samedi 1 juin 2019

جربة: مدرسة يهودية للفتيات في جربة تثير الجدل

مدرسة يهودية للفتيات في جربة تثير الجدل

نشر حاخام فرنسي يدعى "موشي لوين" صورا لافتتاح مدرسة يهودية للفتيات في جزيرة جربة بحضور كبير حاخامات تونس حاييم بيتان إثر زيارة الغريبة. 
هذا وقد أثارت الصور جدلا واسعا، وتواترت المواقف رافضة لهذا الأمر، الذي اعتبروه تهديدا لمدنية الدولة
وقد أكد نشطاء على أنّ تونس أسست لنظام تعليمي موحد ، متسائلين عن مدى خضوع هذه المدرسة للمنظومة التربوية التونسية.
ونقلت القدس العربي عن المندوب الجهوي للتربية بمدنين أنّ هذه المدرسة لا علاقة لها بوزارة التربية بل هي "أشبه بكتاتيب اعتاد يهود جربة على إرسال أولادهم إليها من أجل تلقين ثقافتهم لأبنائهم بالموازاة مع تعليمهم العادي" وفق قوله.
من جهته نفى وزير السياحة روني الطرابلسي، وفقا لنفس المصدر، أن تكون المدرسة مختصة بالتعليم الديني بل هي تقدم دروساً في مختلف العلوم.



0 commentaires

Enregistrer un commentaire